ندوة علمية بعنوان : الوصاية على الأشخاص ذوي الإعاقة ما بين الحماية وتقرير المصير


ضمن سلسلة الندوات العلمية لكلية العلوم التربوية وتحت رعاية عميد كلية العلوم التربوية الأستاذ الدكتور صالح الرواضية نظم طلبة الدكتوراة في مساق التطبيقات الميدانية في التربية الخاصة ندوة علمية بعنوان :   " الوصاية على الأشخاص ذوي الإعاقة ما بين الحماية وتقرير المصير" وذلك يوم الأحد الموافق 13/11/2016 في تمام الساعة 10 صباحاً في مدرج خليل السالم.

حيث قدم عميد الكلية الأستاذ الدكتور صالح الرواضية كلمة أكد فيها على دور الندوات العلمية لكلية العلوم التربوية في ترجمة رسالة الجامعة الأردنية الهادفة إلى الاتصال والتواصل مع مكونات المجتمع الأردني المختلفة.

كما أشار عميد الكلية إلى هدف هذا اللقاء المتمثل بتسليط الضوء على موضوع الوصاية على الأشخاص ذوي الإعاقة، فقد نال هذا الموضوع عناية خاصة من لدن جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين حفظه الله تعالى والمشرع الأردني، وقد توج هذا الاهتمام باستصدار قانون "حقوق الأشخاص المعوقين" لسنة 2007م. وتنبثق فلسفة الأردن تجاه المواطنين المعوقين من القيم العربية الإسلامية، والدستور الأردني والإعلان العالمي لحقوق الإنسان والمبادئ والأحكام المنصوص عليها في الاتفاقيات الدولية المتعلقة بحقوق الأشخاص المعوقين. وتؤكد هذه الفلسفة على عدد المرتكزات أهمها: الاعتراف بحقوق الأشخاص المعوقين، وتكافؤ الفرص وعدم التمييز بين الأشخاص على أساس الإعاقة، وقبول الأشخاص المعوقين باعتبارهم جزءاً من طبيعة التنوع البشري، ونشر الوعي والتثقيف حول القضايا المختلفة للأشخاص المعوقين.

 

وطبقاً لقانون حقوق الأشخاص المعوقين فقد سعت مؤسسات المجتمع المدني كافة ومنها الجامعات إلى ترجمة مواد هذا القانون، ووضعها موضع التنفيذ. وقد أولت الجامعة الأردنية أم الجامعات الطلبة المعوقين عناية خاصة، حيث وفرّت إليهم الرعاية الصحية والخدمات النفسية والطلابية المناسبة، كما وفّرت فرص تعليم متنوعة تلائم الإعاقات المختلفة، حتى أصبحت الجامعة الأردنية اليوم مقصداً لكثير من الطلبة المعوقين من كافة مناطق المملكة ومحافظاتها، حيث تتحدث الأرقام عن تواجد أكثر من (60%) من الطلبة المعوقين الجامعيين في الجامعة الأردنية.

 

وللحديث المتعمق حول هذا الموضوع استضافت الكلية في هذه الندوة نخبة من العلماء والأساتذة الأفاضل ممن يُشهد لهم في هذا المجال. وهم: سعادة الأستاذ الدكتور نعمان الخطيب عضو المحكمة الدستورية الأسبق، والدكتور زيد الكيلاني من دائرة قاضي القضاة، والدكتور أحمد الحراسيس من دائرة الإفتاء، والأستاذة ردينة خليفات مندوبة عن المجلس الأعلى لشؤون الأفراد المعوقين.

وقد اختتم اللقاء بنقاش تفاعلي  بين الحضور والضيوف الأفاضل.

 

 ندوة علمية بعنوان الوصايا على الاشخاص ذوي الاعاقة.pdf​