استضافة خبير التعليم العالي المعتمد لدى الإتحاد الأوروبي الأستاذ الدكتور عبد الله الزعبي

استضافت كلية العلوم التربوية يوم الثلاثاء الموافق 6/12/2016 الأستاذ الدكتور عبدالله الزعبي، نائب رئيس جامعة الأميرة سمية للتكنولوجيا وخبير التعليم العالي المعتمد لدى الإتحاد الأوروبي، الذي ألقى محاضرة شيقة حملت عنوان: "تدويل البحث العلمي" استعرض فيها الواقع العالمي للبحث العلمي وأهمية التعاون الدولي في مجالات المشاريع والنشر والتمويل والمنح والتبادل والبرامج الأكاديمية والإشراف المشترك. كما تطرق إلى التوجهات الدولية الحديثة في البحث العلمي كأداة محورية في التقدم الاقتصادي والرفاه الاجتماعي باعتبارهما المحرك الأساس في وظيفة الدولة وغايتها.  وأجرى الزعبي مقارنات علمية مشفوعة بالدلائل الرقمية والمؤشرات النوعية والكمية للعديد من التجارب العالمية والممارسات الفضلى لدول حققت إنجازات عظيمة وضعتها في المصاف الأولى.

كما قدم الزعبي مسحا شاملا للجسم الأكاديمي في الجامعات الأردنية من حيث أعداد الباحثين وأعضاء الهيئة التدريسية وبلد التخرج والتخصصات والجندر والقيادات البحثية. كما قدم تصورا عاما لإعادة هيكلة منظومة العلم والتكنولوجيا في الأردن من أجل تحقيق الإنجاز الاقتصادي باعتباره مسؤولية دولة، مؤكدا أن هكذا منظومة تحتم ارتباطها في أعلى الهرم برأس الدولة وعقلها المدبر الذي يحدد ويؤطر الرؤية المستقبلية للدولة وأهدافها. ومن ثم تعمل كافة أدوات المنظومة، ومنها الجامعات ومراكز البحث العلمي والوزارات والمؤسسات، على تنفيذ الخطة الإستراتيجية للدولة وليس وضعها كما هو شائع حاليا.

     ودعا الزعبي المجتمع العلمي إلى تبني إطارٍ عامٍ عاما لبناء وتطوير قدرات الباحثين المستمر وإعداد برنامج وطني لتدعيم وتنفيذ مثل هذا الإطار.

    وفي نهاية المحاضرة جرى نقاش مستفيض حول القضايا التي طرحها الدكتور الزعبي. وتم ذلك بحضور الأستاذ الدكتور صالح الرواضية عميد الكلية وعدد من أعضاء هيئة التدريس وجمع من الطلبة. وقد أدار الحوار الأستاذ الدكتور ماجد ابو جابر .​