محاضرة يلقيها الدكتور عصام زعبلاوي رئيس خبراء تطوير التعليم العالي لدى مكتب إيراسموس بلص الوطني

دعا استاذ الهندسة الكهربائية في الجامعة الاردنية الدكتور عصام زعبلاوي رئيس خبراء تطوير التعليم العالي لدى مكتب إيراسموس بلص الوطني الى ضرورة اعادة النظر في منظومة التعليم العالي ورسالته. وقال خلال محاضرة تناولت سياسات واجراءات التعليم الالكتروني نظمتها كلية العلوم التربوية في الجامعة اليوم انه لا بد من ان تتحول مرتكزات التعليم الثلاث من من التعليم إلى التعلم، ومن البحث العلمي إلى الابداع والابتكار ومن خدمة المجتمع الى قيادته وصولا الى بناء مجتمع المعرفة. وشدد زعبلاوي على أهمية تعديل البيئة التشريعية الناظمة للتعليم الالكتروني بما ينسجم مع آخر ما توصلت إليه جامعات العالم المتقدم والاستفادة من ثورة الاتصلات وتكنولوجيا المعلومات وتوظيفها بما يخدم البيئة التعليمية الالكترونية. واضاف ان جميع التحديات التي تواجه قطاع التعليم العالي في الاردن والمتمثلة بتحول الاقتصاد إلى اقتصاد معرفة، والعولمة، والديمغرافيا ونسبة الخريجين إلى عدد السكان الى جانب التأخر عن مواكبة التطور التكنولوجي، يمكن التعامل معها باعتبارها محفزات ودوافع للتطوير والتحديث والتحول نحوالافضل. وعرض زعبلاوي خلال محاضرته لمبررات وتحديات اللجوء إلى التعلم الالكتروني ومنها المرونة التي تتيحها هذه الطريقة من التعلم، وقلة الكلفة المالية على المتعلم. من جانبه قال نائب رئيس الجامعة لشؤون الكليات الانسانية الدكتور موسى اللوزي إن "الأردنية" تبنت شعار التحول نحو العالمية من خلال استراتيجية خمسية تقوم على دراسة أهداف التعلم ونواتجه ومؤشرات الأداء المفتاحية وإعادة تحديد الأولويات بما يواكب سوق العمل المتغير واحتياجاته. واضاف اللوزي أن الجامعة اخذت على عاتقها قيادة حراك اكاديمي لصناعة التغيير الايجابي في مختلف الجوانب والقطاعات من خلال شراكاتها مع مختلف المؤسسات العامة والخاصة داخليا وخارجيا سعيا الى ترسيخ مفهوم مجتمع المعرفة. عميد كلية العلوم التربوية الدكتور نايل الشرعة بدوره القى كلمة ترحيبة مشيرا الى ان المحاضرة تاتي ضمن سلسلة المحاضرات واللقاءات التوعوية والتثقيفية التي تعقدها الكلية لمواكبة اخر المستجدات في المجال التربوي والأكاديمي.