ورشة عمل بعنوان مناهج البحث العلمي الحديثة

 

عقدت كلية العلوم التربوية في الجامعة الأردنية ورشة عمل بعنوان "مناهج البحث العلمي الحديثة ".

 

هدفت إلى تعريف طلبة الجامعات والباحثين بأهمية البحث العلمي، وفي مستهل الورشة التي حضرها عدد من طلبة الجامعات الأردنية تم التعريف بجائزة البحث العلمي التي أطلقها مركز دراسات الشرق الأوسط عام 1997 بالشراكة مع جامعات أردنية بهدف خلق وعي طلابي بأهمية البحث العلمي، واكتشاف الطاقات والمواهب البحثية المبدعة بين طلبة الجامعات وتبنيها وتأهيلها لخدمة التنمية الوطنية.

 

 

وقدم أستاذ العلوم السياسية في جامعة اليرموك الدكتور نظام بركات ورقة عمل  بعنوان "الخطة البحثية: المحتويات وخطوات الإعداد" تناول فيها عنوان البحث والمقدمة واختيار المشكلة البحثية وصياغتها ومصادر حصول الباحث على المشكلة ووضع الفروض العملية وأشكالها.

 

 

وقدمت أستاذة العلوم التربوية في الجامعة الأردنية الدكتورة فريال أبو عواد دراسة أشارت فيها إلى أنواع البحث العلمي والتمييز بينها، والمقارنة بين أدوات البحث العلمي وامتلاك المهارات المطلوبة لتطوير أداة بحثية ملائمة واختيارعينة بحثية مناسبة، والتعرف على الطرق الإحصائية لفحص الفرضيات.

 

 

يشار إلى أن الجائزة سوف تتلقى بحوث الطلبة المشاركة فيها حتى نهاية شهر آب من العام الحالي، وفي مرحلة لاحقة يتم عرضها على لجان التحكيم ليتم إعلان الفائزين خلال شهر تشرين الأول المقبل.

 

 

ويشارك في نشاطات الجائزة لهذا العام إلى جانب المركز جامعات: الأردنية، والعلوم والتكنولوجيا، والعلوم التطبيقية، وفيلادلفيا ، وجامعة الزرقاء الخاصة فيما يدعم مشروعها لدورتها المقبلة صندوق حياة للتعليم.